سقيا

سقت غيثا كأن بها دواء
غدت تحيي أديما و سماء
بكت عيني لرؤيتها مساء
هفا قلبي فكانت لي ضياء
دموع المزن أثقلت الفضاء
متى نلقى أحبتنا صفاء ؟
ربيع الأمس قد أضحى شتاء
جروح القلب تنتظر الشفاء
رأيت اليوم في الأفق لقاء
سمعت صدى كأن به رجاء
وراء الصوت مكنون رواء
وخلف الضوء أنوار سناء
حياة المرء لحظات سواء
عيون الحب تحتجب اختباء
كأن بها من الحب عناء
مشيت الدرب أبغيه مآبا
مآب الحر بعد النأي جاء
…و كان الصبر للحر وجاء

Advertisements

About The Soaring Eagle

Entrepreneur, Investor, Solution Architect, Award-winning poet, Published author
This entry was posted in Destiny, Faith, Hope, Love, mystery, Path, reality, Resilience, Soul, surrender and tagged . Bookmark the permalink.

One Response to سقيا

  1. revodiary11 says:

    وكان الصبر للحر وجاء.. سلمت يداك

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s