!رجعتُ إليك

رجعتُ إليك يا مولاي, و ضعت جبهتي على الأرض, أنخت رِحالي ببابك

ذرفتُ دموع الندم على الأعتاب, ذَكرتُ فضلك, أمسكت حبلاً من حبالك

أيقنتُ أنك ترى ضعفي, تسمعُ حاجتي, تُأمّن خوفي, تحقق رجائي و تُبارك

 ?سعياً قليلاً, فتجعله عندك كثيراً, يا مالك الملك, و هل سواك مالك

رجعتُ إليك يا سيدي, يا حبيبي, يا منتهى أملي, أُمرّغُ وجهي في تُرابك

من لي سواك? قَوّني بقواك, من لي سواك? أغنني بغناك عن عبادك

ضاقت بي الدنيا, ما أجدت الشكوى, احترت في أمري, درب الألم شائك

أدعوك يا الله! اجلو صدى قلبي, خلّصني من ذنبي, وحدي أنا هالك

طالت بيَ الأيام, حلّت بيَ الأسقام, صُبحي غشاه النوم, ليلي غدا حالك

القلب قد ناجاك, والروح ترجو رضاك, والأمل في لُقياك, مسرى الهدى سالك

Advertisements

About The Soaring Eagle

Entrepreneur, Investor, Solution Architect, Award-winning poet, Published author
This entry was posted in Faith, Peace, Soul and tagged , , , , . Bookmark the permalink.

3 Responses to !رجعتُ إليك

  1. lixingqing says:

    Yaman,What language were you wrote in?

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s