صمت الحنين

أدوركم بأوراقي, أناجيكم بأحلامي, أبكيكم بدمعاتي, و صبر الغريب سافر

أشوف اطيافكم حولي, أحاول و ينقظي حوْلي, أصيح الآه, و عمر الغريب راحِل

رحت للبحر, أناجي إله السما و البحر, قلت يا رب: غريب و مضطر و مقصر, و ذنوبي ما لها آخر

وين يروح عبدك الخاسر? إلا إلك يا رب, لمين يشتكي, لمين يحني جبين و الراس حاسر?

أريد ملقاهم يا سيدي, أريد أضمهم لصدري, أريد أشوف محياهم, أريد أكون بينهم حاضر

أريد اسمع ضحكاتهم, أريد أبكي لونّاتهم, و حاكيهم, و سايرهم, و أعطيهم حب غامر

ودي أطير لهم على جنح طاير, ولو كان المسير يودّيني لبابهم أنا ساير

Advertisements

About The Soaring Eagle

Entrepreneur, Investor, Solution Architect, Award-winning poet, Published author
This entry was posted in Children, Family, Love, Soul. Bookmark the permalink.

6 Responses to صمت الحنين

  1. مؤمنة says:

    ليت انك تسير لبابنا يا يمان فكلنا شوق لك وتمن للقائك
    كلامك جميل حزين يخترق القلب كالسهم ..
    آه يا اخي

  2. الله كريم يا أخي عسى أن تراهم قريبا إن شاء الله

    هذه القصيدة الرائعة- على اختصارها وهذا يحسب لها- مثل سابقاتها..لها ميزة واضحة من حيث النظام:
    توطئة من بث للشوق والحنين، فما العمل؟
    اللجوء إلى رب العالمين بتذذل وخضوع وتضرع
    عودة إلى بث أشواقك والتعبير عن مشاعرك بين يدي رب العالمين، متمنيا لقاء الأحبة بأي طريقة وعبر أي طريق.
    ليس أسهل من الحديث عن الفضاء الحزين الذي تتحرك فيه القصيدة، وعن الأنين الذي ينبعث من مفرداتها وتراكيبها. لكن أرى أن هذا الخطاب الجميل الصادق لله يعطيها بعداً مختلفا من الأمل والثقة بالله عز وجل الذي يمتحن صبرنا وتسليمنا وثقتنا به سبحانه.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s